رئيس الجمهورية ونائبة ورئاسة الوزراء ووزارة الدفاع وهيئة الاركان يعزون في استشهاد البطل صالح الزنداني | هنا البيضاء - أخبار البيضاء - البيضاء الان - اخبار اليمن - هنا اليمن - اخر اخبار اليمن - اليمن 24 - اليمن الاخباري - السجل اليمني - اخبار اليمن مباشر - اليمن اليوم - اليمن تويتر - اخبار اليمن الان مباشر - اخبار اليمن 24 - اخبار اليمن الان الساعه - اليمن برس - اخبار اليمن عاجل جدا

رئيس الجمهورية ونائبة ورئاسة الوزراء ووزارة الدفاع وهيئة الاركان يعزون في استشهاد البطل صالح الزنداني

الثلاثاء : 5 / فبراير / 2019 | 14:46 منذ 2 شهر/اشهر
رئيس الجمهورية ونائبة ورئاسة الوزراء ووزارة الدفاع وهيئة الاركان يعزون في استشهاد البطل صالح الزنداني

 

هنا البيضاء - متابعات

بعت رئاسة الجمهورية استشهاد نائب رئيس هيئة الأركان العامة المناضل اللواء ركن صالح الزنداني الذي انتقل إلى جوار ربه، اليوم الأحد، متأثراً بجراحه جراء استهداف المليشيات الانقلابية الحوثية لحفل قاعدة العند.

وقالت الرئاسة في بيان نعي وجهته إلى كافة أبناء الشعب اليمني الأبي عامة والى حماة الوطن في المؤسسة العسكرية والأمنية الباسلة "إن حياة القائد الصلب والمناضل الزنداني كانت حافلة بالتضحية والإيثار والعطاء، وقضاها في الدفاع عن قضايا الوطن وأهدافها التي آمن بها في الانتصار للثورة والجمهورية والوحدة".
 

وأضاف البيان الرئاسي "كان للشهيد اللواء الزنداني الدور الكبير في معارك تحرير عدن مع رفاقه الشهداء اللواء جعفر محمد سعد واللواء علي ناصر هادي واللواء احمد سيف اليافعي الذين رووا بدمائهم الزكية تربة الوطن الطاهرة ودحر المليشيات الانقلابية وإلحاق الهزيمة النكراء بها". 

وأشار البيان إلى أن الوطن والقوات المسلحة الباسلة خسرت باستشهاد اللواء الزنداني واحدا من خيرة أبنائها الأوفياء ووطنيًا مخلصًا ومناضلًا جسورًا ممن وهبوا حياتهم لخدمة الوطن وانتصارًا لقضاياه العادلة. 

وكان رحمه الله زاهداً مخلصاً وأثبت في كل المواقف والظروف التي مرت بها اليمن بأنه من المخلصين الشرفاء الذين جسدوا المصداقية الوطنية وأدوا واجبهم بصمت ونكران للذات.

وعبرت رئاسة الجمهورية عن تعازيها الحارة ومواساتها العميقة لأبناء الشعب اليمني وكافة أفراد أسرة الشهيد في هذا المصاب الأليم، سائلة الله العلي القدير أن يتغمد المغفور له بإذن الله بواسع رحمته ومغفرته ويسكنه فسيح جناته وأن يلهم أبنا شعبنا اليمني وأفراد أسرته وقواتنا المسلحة الباسلة والأمن الصبر والسلوان.

كما بعث نائب رئيس الجمهورية نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن علي محسن صالح اليوم الأحد برقية عزاء ومواساة في وفاة نائب رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن صالح الزنداني إثر إصابته في العملية الإرهابية التي استهدفت قاعدة العند الجوية.

ونوه نائب الرئيس في البرقية إلى مناقب الشهيد البطل وأدواره العسكرية في خدمة الوطن والجمهورية، وقيادته وحسن إدارته في مختلف المناصب العسكرية التي تقلدها.

وأشاد نائب رئيس الجمهورية بأدوار الشهيد البطولية في مختلف المراحل وجهوده الوطنية في بناء الجيش وخدمة الأمن والاستقرار ومواجهة العصابات الانقلابية الكهنوتية، مؤكداً بأن رحيله في هذه المرحلة الحرجة يشكل خسارة للوطن.

وعبر نائب الرئيس في البرقية عن أصدق التعازي والمواساة لفخامة الرئيس المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية ولأبناء وأسرة الشهيد ولرئاسة هيئة الأركان وزملائه، سائلاَ الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

كما عبر مجلس الوزراء عن تعازيه بوفاة نائب رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن صالح الزنداني، اليوم، متأثرا بجراحه التي أُصيب بها، في الـ 10 من شهر يناير الماضي، بالحادثة الإجرامية التي تعرضت لها قاعدة العند الجوية العسكرية بمحافظة لحج، ونفذتها ميليشيا الحوثي الانقلابية الإيرانية باستخدام طائرة مسيّرة.

وقال مجلس الوزراء في بيان له تلقته وكالة الانباء اليمنية(سبأ) "بوفاة اللواء الركن الزنداني، فقد الوطن أحد أبرز رجاله المخصلين بعد حياة حافلة بالعطاء قضى معظمها في خدمة الوطن".

وأضاف "أن الفقيد حرص خلال مشوار حياته بالسلك العسكري على أداء مسؤولياته وواجباته العسكرية كأحد أبرز قادة القوات المسلحة بكل مهنية وكفاءة وإخلاص وتفاني وشجاعة وانضباط ووفاء للشرف العسكري".

وأشاد مجلس الوزراء، بالمناقب والإسهامات الوطنية للفقيد وتحليه بخصائل وشمائل حميدة جسدت ولائه الخالص لله والوطن والمؤسسة العسكرية..معبراً عن تعازيه ومواساته الصادقة لأسرة وذوي ومحبي الشهيد بمصابهم الجلل..مبتهلاً إلى الخالق عز وجل أن يسكنه فسيح جناته مع الشهداء والصديقين ويلهم الجميع الصبر والسلوان.

وجدد المجلس، دعوته لكافة منتسبي المؤسسة العسكرية والأمنية إلى مواصلة السير على درب الشهيد الزنداني، ومواصلة مسيرة تحرير كل شبر من أرض الوطن من ميليشيا الانقلاب وإيقاف عبثها بأرواح وحياة المواطنين والوطن وترسيخ الأمن والاستقرار.

كما جدد مجلس الوزراء، تذكيره للمجتمع الإقليمي والدولي بأن جريمة العند تندرج ضمن الجرائم الغادرة لميليشيا الحوثي الانقلابية الإيرانية، ومحاولاتها المتكررة الجبانة والفاشلة لاستهداف قيادات ومسؤولي الدولة والحكومة الشرعية، وكذا جرائمها وممارساتها وانتهاكاتها المستمرة التي دأبت على ارتكابها بدم بارد بحق مختلف فئات وشرائح المجتمع من أبناء الشعب اليمني.

 

ونعت وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الاركان العامة، نائب رئيس هيئة الأركان القائد البطل اللواء الركن صالح الزنداني الذي وافاه الاجل ،اليوم الاحد ، متأثراً بجراحه التي أصيب بها في الحادثة الإجرامية بالطائرة المفخخة على قاعدة العند العسكرية التي أطلقتها ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة ايرانياً.

وقالت وزراة الدفاع ورئاسة هيئة الاركان العامة في بيان تلقت وكالة الانباء اليمنية(سبأ) نسخة منه "لقد كان للشهيد رحمه الله إسهامات جليلة في خدمة الوطن ووحدته كواحد من أكفأ ضباط القوات المسلحة ،وعرف بمهنيته ونشاطه وانضباطه العسكري ومعرفته الواسعة بمتطلبات عمله وتخصصاته، وهو ما مكنه من ممارسة أدوار مختلفة في عدد من المناصب القيادية العسكرية".

واضاف البيان "أن القوات المسلحة وهي تنعي اليوم واحداً من أبرز قادتها البواسل الذين ظلوا أوفياء لشرفهم العسكري لتؤكد أنها ماضية في استعادة ما تبقى من مؤسسات الدولة التي لاتزال تحت سيطرة مليشيا التمرد والإرهاب انطلاقاً من واجبها الوطني ووفاءً لدماء الشهداء الأبرار وكل من قضى نحبه وفياً مخلصاً لخدمة وطنه وشعبه".

واكد البيان ان رحيل اللواء الركن الزنداني لم يكن خسارة لأسرته فحسب بل خسارة للشعب اليمني ووحدته وقواته المسلحة..معبراً عن التعازي والموساة لاولاد الشهيد وأقاربه وزملاءه ورفاق دربه وكل محبيه وإلى الشعب اليمني العظيم والقيادة السياسية والعسكرية ممثلة بفخامة الرئيس المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة ونائبه.