رئيس الوزراء يلتقي قادة الاحزاب والتنظيمات السياسية المؤيدة للشرعية | هنا البيضاء - أخبار البيضاء - البيضاء الان - اخبار اليمن - هنا اليمن - اخر اخبار اليمن - اليمن 24 - اليمن الاخباري - السجل اليمني - اخبار اليمن مباشر - اليمن اليوم - اليمن تويتر - اخبار اليمن الان مباشر - اخبار اليمن 24 - اخبار اليمن الان الساعه - اليمن برس - اخبار اليمن عاجل جدا

رئيس الوزراء يلتقي قادة الاحزاب والتنظيمات السياسية المؤيدة للشرعية

الاثنين : 29 / أكتوبر / 2018 | 21:33 منذ 1 شهر/اشهر [71] قراءة
رئيس الوزراء يلتقي قادة الاحزاب والتنظيمات السياسية المؤيدة للشرعية

 

التقى رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اليوم، قيادات وممثلي الأحزاب و التنظيمات السياسية، لمناقشة التطورات في اطار دعم الشرعية الدستورية بقيادة فخامة رئيس الجمهورية الرئيس عبدربه منصور هادي.

وثمن رئيس مجلس الوزراء، مواقف الأحزاب السياسية، ودعمهم المستمر للحكومة للمضي في مسيرة البناء والإصلاح وتعزيز مبدأ الشفافية والشراكة، مشيراً إلى ان الهدف الأسمى لكل اليمنيين في هذه المرحلة هو هزيمة الانقلاب الحوثي، واستعادة الشرعية، وبناء اليمن الاتحادي.

واستمع رئيس الوزراء إلى رؤى وأفكار قادة الأحزاب والتنظيمات السياسيّة، وتطلعهم إلى اجتياز المرحلة والتعقيدات التي تمر بها البلد. 

وأكد رئيس مجلس الوزراء، على أهمية تكاتف كل القوى السياسية ومراعاة الظرف وتصويب الهدف نحو خدمة المواطن في المحافظات المحررة، معبراً عن ثقته بأن اليمن حكومة وشعبً وقيادات وأحزاب سياسية ستتغلب جميعها على المؤامرات التي تحاك ضد الوطن، منوها إلى ان البطولات التي يخوضها ابطال الجيش الوطني ستنتهي حتماً بالنصر لكل اليمن. 

وخلال اللقاء اطلع رئيس مجلس الوزراء قادة الأحزاب والتنظيمات السياسية على التحديات الطارئة وخصوصا في محافظة المهرة والملف الاقتصادي والإنساني. 

من جانبها، عبرت قيادة الأحزاب والتنظيمات السياسية، عن دعمهم لرئيس الوزراء، الدكتور معين عبدالملك، بعد نيله ثقة القيادة السيادة وتعيينه رئيساً للوزراء، وجددوا التأكيد على مواقفهم الداعمة لجهود قيادة الشرعية، بقيادة فخامة رئيس الجمهورية، ودول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية.

وحثت الأحزاب والتنظيمات السياسية، على ضرورة احداث تغييرات تتواكب مع طموحات الشارع اليمني في الانتصار على المليشيات الحوثية، وبما يحقق الأمن والاستقرار في المحافظات المحررة، واستمرار تحرير المحافظات الواقعة تحت سيطرة المليشيات الحوثية. 

وأشار قادة الأحزاب والتنظيمات السياسية إلى أن المرجعيات التي اتفق عليها اليمنيون وأيدها الإقليم والعالم والمتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي 2216، هي الأسس التي تستند اليها الشرعية والشعب اليمن، مطالبين المجتمع الدولي باتخاذ موقف حازم لتنفيذ القرارات الدولية وإنهاء الإنقلاب.