نائب الرئيس يعقد لقاءً موسعاً بعدد من قيادات وزارة الدفاع ورئاسة الأركان | هنا البيضاء - أخبار البيضاء - البيضاء الان - اخبار اليمن - هنا اليمن - اخر اخبار اليمن - اليمن 24 - اليمن الاخباري - السجل اليمني - اخبار اليمن مباشر - اليمن اليوم - اليمن تويتر - اخبار اليمن الان مباشر - اخبار اليمن 24 - اخبار اليمن الان الساعه - اليمن برس - اخبار اليمن عاجل جدا

نائب الرئيس يعقد لقاءً موسعاً بعدد من قيادات وزارة الدفاع ورئاسة الأركان

الأحد : 4 / نوفمبر / 2018 | 23:1 منذ 1 اسبوع/اسابيع [381] قراءة
نائب الرئيس يعقد لقاءً موسعاً بعدد من قيادات وزارة الدفاع ورئاسة الأركان

عقد نائب رئيس الجمهورية نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن علي محسن صالح لقاءً موسعاً بعدد من رؤساء الهيئات ومدراء الدوائر بوزارة الدفاع بحضور رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن دكتور طاهر العقيلي. وجرى خلال اللقاء مناقشة المستجدات والجهود المبذولة في بناء الجيش والتكامل بين الدوائر والوحدات المختلفة بما يحقق الغرض منه في الحفاظ على أهداف الثورة وحماية المكتسبات الوطنية. ونقل نائب رئيس الجمهورية تحيات فخامة الرئيس المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وتهنئته للقادة بالانتصارات العظيمة في شتى الجبهات. ونوه الفريق محسن إلى تأكيد فخامة رئيس الجمهورية على مسؤولية القادة العسكريين في رفع العَلَم الوطني عالياً في كل محافظات الجمهورية والوحدات والجبهات وأن يسقط العلم الحوثي الإيراني كما أسقط الثوار القدامى من قبله أعلام الاحتلال في عيد الجلاء، مشيراً إلى أن العلم الذي يرفرف اليوم في جميع الجبهات والمحافظات المحررة هو العلم الذي تم الاتفاق عليه ليلة الاستقلال علم الجمهورية كلها الذي رُفع في ٢٢ مايو 1990م وهو العلم الذي يجب أن يرفرف شامخاً في كل أرجاء اليمن. ووجه نائب الرئيس بالإعداد الجيد لاحتفال اليمنيين بعيد الاستقلال 30 نوفمبر الذي أحرز فيه اليمنيون الثوار انتصاراً كبيراً كان ثمرة للكثير من التضحيات والبطولات التي يتوجب استحضارها في وقتنا الحالي. وحث نائب الرئيس على رص الصفوف والعمل المؤسسي والالتزام بالنظام والقانون والتسلسل الاداري وتنفيذ المهام المنوطة واحترام الاختصاصات، مشيراً إلى ضرورة أن تتولى الهيئات ودوائر الجيش خدمة المقاتل في الميدان وتسهيل مهامه القتالية بما يساعده على الاستمرار في الخدمة الوطنية والثبات في وجه أعداء الوطن. ولفت إلى ضرورة التنظيم والتنسيق بين الدوائر والهيئات والالتزام باللوائح والتعاون والتفاني من أجل الوطن وتفعيل مبدأ الثواب والعقاب، موجهاً الجميع بأن يجعلوا مصلحة الوطن واستعادة دولته فوق كل المصالح الشخصية. وقال نائب رئيس الجمهورية:" إن معاناة اليمن اليوم بسبب الانقلاب الحوثي على السلطة الشرعية وعلى مخرجات مؤتمر الحوار الوطني وبدعم وتمويل إيراني وأن الواجب اليوم أن يعمل الجميع لإنهاء الانقلاب واستعادة الدولة، حيث لا عزة إلا بوطن ولا كرامة إلا بدولة ولا تنمية إلا بنظام وقانون ولا أمن أو استقرار في ظل وجود ميليشيا". وقدم نائب الرئيس الشكر لدول التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة التي قدمت المساندة في مختلف المجالات الاقتصادية والسياسية. وجدد التأكيد على أن الشرعية بقيادة فخامة رئيس الجمهورية دعاة سلام ومع السلام المستند إلى المرجعيات الثلاث وأن الحرب فرضت على اليمنيين فرضاً. وحيا نائب رئيس الجمهورية المقاتلين الأبطال الذين يسطرون ملاحم بطولية في جميع الجبهات في الحديدة والبيضاء وصعدة ولحج وحرض وحيران والجوف ونهم وتعز، والذين يرسمون بدمائهم الزكية ملامح اليمن الاتحادي المنشود الذي يشعر أبناءه فيه بالأمن والعدالة والمساواة بعيداً عن الطبقيات والعصبيات وأشكال الفوضى. كما ترحم الحاضرون على أرواح الشهداء من أبطال الجيش الوطني وقوات التحالف، سائلين الله الشفاء للجرحى والخلاص للمعتقلين. من جانبه عبر رئيس هيئة الأركان العامة عن تقديره وشكره لاهتمام وتوجيهات القيادة السياسية، مؤكداً بأنها تشكل موجهات وخطوط عريضة للمؤسسة العسكرية وستكون برنامج عمل مستقبلي. كما عرض القادة الحاضرون عدداً من القضايا والملاحظات المرتبطة بمهامهم الإدارية والعسكرية، مؤكدين بأنهم سيبذلون أقصى الجهود لتنفيذ المهام المنوطة بهم وسيكونون عند مستوى المسؤولية.